عقد المجلس الجهوي للشاوية ورديغة دورته العادية لشهر شتنبر 2010 في جلستين (16 و 30 شتنبر) والتي عرفت نقاشا حادا بين رئيس ووالي الجهة من جهة والمعارضة من جهة ثانية منها فريق الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية والفيدرالية الديمقراطية للشغل، حول كيفية تدبير الجهة والموقف من القضايا الاجتماعية والاقتصادية والثقافية بالجهة ... أهم ما ميز هذه الدورة :
1- رفض المجلس الجهوي بتحويل الجلسة الأولى من العلنية إلى السرية بطلب من رئيس ووالي الجهة.. وهكذا صوت 32 مستشارا بالبقاء على عمومية الجلسة ضد 13 مستشار منهم رئيس المجلس المجلس وبعض نوابه على السرية ، هذا القرار الذي خلف ارتياحا في صفوف المواطنين والصحفيين وارتباكا لدى الرئيس والوالي.
2- غياب تقرير عن نشاط المجلس والمكتب والرئيس بين الدورتين وخاصة بعد مرور سنة على تجديد المجلس وتحمل الرئيس تدبير شؤون الجهة.
3- رفض مشروع مبادرة المقاول الشباب في إطار اتفاقية بين جهة الشاوية ورديغة ومقاولة الشباب بعدما صادق عليها المجلس في دورة يناير 2010. كان المشروع من تمويل الجهة (5 مليار) وتنفيذ المقاولة داخل الجهة من أجل تشغيل الشباب.
4- رفض ما يسمى المهرجان الثقافي للجهة والذي ينظم كل صيف في أقاليم الجهة (سطات، خريبكة ، ابن سليمان، وبرشيد) وهو عبارة عن سهرة لبعض الأصوات الشعبية من الدرجة الثانية وتقدر ميزانية هذا المهرجان بحوالي 300 مليون !!! تم تحويله إلى مهرجان حقيقي يبرز الكفاءات الثقافية وتاريخ المنطقة.
5- المصادقة على ميزانية الجهة لسنة 2011 وتم اقتراح حوالي 6,7 مليار كمداخيل التسيير منها 1,2مليار حصة من منتوج الضريبة العامة على الدخل و 3 مليار الرسم المفروض على مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط... وهي نفس مقترحات ميزانية 2010 بدون اجتهاد ولا عناء أما مصاريف التسيير فإنها وصلت إلى حوالي 2 مليار منها 190 مليون لتسيير الموظفين و 153 مليون للتسيير الإداري و 443 مليون لتكاليف الديون و 630 مليون للشؤون الاجتماعية أما ميزانية التجهيز وصلت حوالي 4,6 مليار وهي عبارة عن التزامات مالية للجهة والمترتبة عن مختلف الاتفاقيات المبرمة .
إن ميزانية الجهة لسنة 2011 هي أضعف ميزانية مند سنوات عديدة وأرجع رئيس الجهة والوالي إلى انعكاسات الأزمة المالية العالمية على الاقتصاد الوطني وتأثير ذلك على منتوج تحويلات الدولة للجهة برسم بعض الضرائب كالضريبة العامة على الدخل والضريبة على الشركات وكدا الرسم المفروض على استغلالات المعادن (الفوسفاط) ...لكن الواقع يكذب ذلك حيث أن الشركات ازداد عددها بشكل كبير وعشوائي على طول الطريق الرئيسية الوطنية والجهوية... كما أن كمية الفوسفاط المستخرجة ارتفعت والثمن أيضا ارتفع وبالتالي فإن المبررات التي قدمت هي واهية !!! .
6- صادق المجلس على ملتمس السلطة الإقليمية بخريبكة بشأن تخصيص اعتماد (50 مليون) لإنجاز تصاميم التهيئة الحضرية وتصاميم نمو التكتلات القروية للجماعات عوض إنجاز وتغطية القطب الحضري لمدينة خريبكة بوثائق التعمير لعدد من الجماعات القروية والحضرية التابعة للإقليم وأن تغطية القطب الحضري لمدينة خريبكة سيتم تمويلها من طرف الوكالة الحضرية والمكتب الشريف للفوسفاط ومؤسسة العمران.
7- وقف المجلس الجهوي على الاستعدادات للموسم الفلاحي الحالي والإجراءات المتخذة والمشاكل التي يعيشها الفلاح من معانة مع القروض والبذور (الزريعة) وغياب الإرشاد الفلاحي والتقسيم الإداري والتأمين الفلاحي والصحة الحيوانية ومشاريع المغرب الأخضر ومشاكل الماء والأسمدة وصادق المجلس على إحداث مشروع قطب فلاحي كبير (125 مليون درهم) وضخم على البقعة الأرضية (فياسيت) وعلى إحداث سوق جهوي للخضر والفواكه والقطاني بجماعة جاقمة (برشيد) ، كما اطلع المجلس على المشاريع في طور الإنجاز 2010 (200 مليون درهم) وبرنامج العمل لسنة 2011 (300 مليون درهم) للمخطط الفلاحي الجهوي ومشاكل التحفيظ.
8- استمع المجلس إلى تقارير حول الدخول المدرسي والجامعي والمهني بالجهة والمشاكل المرتبطة بها والمستجدات والمعطيات والاستعدادات وصادق المجلس أيضا على حل مشكل الإقامة الجامعية والحي الجامعي والنقل الجامعي كما تم تخصيص 60 مليون للتعليم الأولي و9 مليون لتعليم دوي الاحتياجات الخاصة.
9- المصادقة على مشروع اتفاقية شراكة لتأهيل وتوسيع المنطقة الصناعية لمدينة خريبكة (55 مليون درهم) منها مساهمة الجهة (4 مليون درهم) وسينجز المشروع على وعاء عقاري يقدر ب 30,86 هكتار الباقية المقتناة عبر نزع الملكية لفائدة المجلس الإقليمي بخريبكة ستخصص للتوسيع وسيساهم أيضا في هذا المشروع وزارة التجارة والصناعة والمجلس الإقليمي بخريبكة وغرفة التجارة والصناعة وبخريبكة والمجلس البلدي بخريبكة وتهيئة العمران ببني ملال وجمعية المنطقة الصناعية لمنطقة خريبكة.
10- تدارس المجلس مشروع الميثاق الوطني للبيئة والتنمية المستدامة وصادق على التوصيات كما اطلع علة تقارير اللجان الدائمة للمجلس وعلى تقييم عملية التخييم بشاطئ سيدي رحال لسنة 2010 وعلى محضر الدورة العادية لشهر ماي 2010 ... واطلع المجلس على تقرير حول زيارة الوفد الصيني لجهة هوي نينكسيا لجهة الشاوية ورديغة الذي زار الجهة يوم 27 يوليوز 2010.
أن دورة شتنبر 2010 أبرزت أن الجهة رهينة القرارات الإدارية والمالية ولا مجال للاجتهاد أو المبادرة وبالتالي آن الأوان لقرار سياسي لإصلاحها.