تحت عناصر الدرك الملكي بسيدي حجاج أولاد امراح، التابع للقيادة الجهوية للدرك الملكي بسطات، تحقيقاتها للوصول إلى شبكة تقوم بترويج الأوراق المالية المزيفة من فئة 200 درهم، وتفيد مصادر مطلعة بأن عناصر من رجال الدرك الملكي بسيدي حجاج انتقلت الثلاثاء الماضي إلى جماعة أولاد فارس بعد إشعارها بضبط ورقتين ماليتين من فئة 200 درهم، الورقة الأولى
استعملها احد الأشخاص مجهول الهوية لشراء دواء من إحدى الصيدليات بالجماعة المذكورة، فيما ضبطت الورقة الثانية عند بقال بمركز أولاد فارس استلمها من شخص مجهول الهوية تقدم لاقتناء بعض المواد الأساسية، ولتزامن ذلك مع السوق الأسبوعي (ثلاثاء أولاد فارس) واكتظاظ المواطنين على المحلين المذكورين لم ينتبه المعنيان بالأمر للأوراق المالية التي كانت تحمل نفس الرقم التسلسلي. وتفيد مصادر مطلعة بأنه من المرجح أن تكون أوراق مالية أخرى قد تم تداولها بالمنطقة، لكن خوف المواطنين من الإجراءات والمساطر المتعلقة بضبط هذه الحالات تجعلهم يرفضون التقدم بشكايات في الموضوع، ولازال البحث جاريا من طرف عناصر الدرك الملكي بسيدي حجاج للوصول إلى الفاعل أو الفاعلين الحقيقيين الذين قاموا بترويج هذه الأوراق المزيفة.