تحت شعار "قطرة دم بإمكانها إنقاذ حياة إنسان"

التحق مجموعة من شباب وشابات جمعية الشعلة للتربية والثقافة بخريبكة بكل تلقائية للتبرع بالدم صباح يوم الخميس26ماي 2011 بالمستشفى الحسن الثاني الإقليمي وكلهم أمل في المساهمة في تلبية الحاجيات المتزايدة من هذه المادة الأساسية لحياة الإنسان،وتندرج هذه المبادرة الشبابية في إطار نشر وتعميم ثقافة التبرع بالدم وسط الشباب وتهدف هذه المبادرة التطوعية كذلك إلى تجدير وغرس قيم التضامن ونشر ثقافة التضحية من أجل الآخرين.وقد لقيت هذه المبادرة استحسانا وارتياحا كبيرا لدى المشرفين بالمستشفى الإقليمي على مركز تحاقن الدم ومطالبته لشباب الجمعية بتشجيع فئات الشباب على الانخراط التطوعي والتلقائي للتبرع بالدم طيلة السنة.



محمد وحلي