سيمكن أنبوب نقل الفوسفاط الممتد على طول 235 كيلومتر بين خريبكة والجرف الأصفر بالإضافة إلى دوره الاقتصادي المتمثل في نقل 38 مليون طن من الفوسفاط سنويا على شكل عجين بين مغاسل خريبكة و المركبات الكيماوية بالجرف الأصفر بما يمثله ذلك من تخفيض في كلفة النقل و رفع كمية المواد المنقولة

، سيخفف المشروع الضغط على الموارد المائية بخريبكة والجرف وسيساهم في اقتصاد الطاقة والتخفيض في انبعاث ثاني أوكسيد الكربون والغبار بفعل إلغاء عملية التنشيف بخريبكة ( 78 ألف طن من ثنائي وكسيد الكربون سنويا).وكذا تخفيض التلوث السمعي الذي تعاني منه ساكنة بعض أحياء خريبكة نتيجة مرور عربات نقل الفوسفاط على مدار الساعة .يشار إلى أن المجمع قد حصل على قرض من وكالة التنمية الفرنسية بقيمة 200 مليون دولار لانجاز المشروع الذي سيدبر كليا بطريقة بيئية ظلت غائبة عن صناعات المغرب مند عقود بما في ذلك استعمال المياه المعالجة والاقتصاد في الطاقة الكهربائية والبترولية.