شهد زوال يوم الاثنين 18 ابريل 2011 اقتحام اعضاء جمعية المعطلين للادارة الاقليمية لمجموعة المكتب الشريف للفوسفاط وقد دخل الاعضاء الادارة مرديدن شعارات تطالب بالتعجيل باخراج مناصب للشغل، بعدها قام اعضاء الجمعية بمسيرة عبر اهم شوارع المدينة قبل الالتحاق بمقرهم الاصلي . للاشارة فقد شهد هذا الاسبوع تصعيدا متواصلا من طرف العاطلين والمطالبين بحق الشغل في كل من جماعتي حطان وبوجنيبة وينظم المتظاهرون بجماعة حطان اعتصاما مفتوحا على مدار 24 ساعة امام مقر الباشوية بعدما نظموا اعتصاما لمدة يومين مع المبيت امام باب معامل بنيدير. وتفيد الاخبار ان موفدا مركزيا قام بلقاء مجموعة من العاطلين المتظاهرين ووزع عليهم رزنامة من الوعود التشغيلية المتنوعة فيما احتجت جمعية المعطلين على اقصائها من هذا الحوار .للتذكير فان مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط تواجه مجموعة من التنظيمات الاحتجاجة المختلفة تتنوع بين جمعية المعطلين الحاملين للشهادات وابناء المتقاعدين وعمال شركات الوساطة الذين ينظمون وقفات احتجاجية يومية للمطالبة بترسيمهم في المجموعة بالاضافة الى الشباب المتظاهر بجماعتي حطان وبوجنيبة والمفاسيس . فم الذي ينتظره مهندسو الاستراتيجية الفوسفاطية لتلبية الحاجيات الشبابية ؟

محمد عفيف / رشيد الرامي