شاركت جهة بني ملال خنيفرة بعدد مهم ووازن من فعاليات الجهة وعلى راسهم السيد ابراهيم مجاهدرئيس المجلس الجهوي لبني ملال خنيفرة ضمن الدورة ال12 للملتقى الدولي للفلاحة بالمغرب، الذي يعد منصة للتبادل الاقتصادي وفضاء للتفكير المستقبلي، تستجيب لانتظارات المهنيين وباقي المتدخلين والفاعلين في القطاع.
وقدمت جهة بني ملال خنيفرة خلال هذا الموعد السنوي منتجاتها الفلاحية من منتجات محلية وفلاحة تضامنية والسياسات والبرامج التي تم وضعها لتطوير القطاع بالجهة خاصة وان الجهة حققت نتائج محفزة على صعيد تنفيذ مشاريع الدعامة الأولى لمخطط "المغرب الأخضر"، والتي تقوم بالخصوص، على إحداث أقطاب للتنمية الفلاحية والصناعات الغذائية ذات القيمة المضافة العالية، وإطلاق موجة جديدة من الاستثمارات الكبرى، وتجميع الموارد حول مجموعات بيمهنية وتكتلات ذات مصلحة اقتصادية مشتركة.
وقد انتهز السيد رئيس الجهة هذه المناسبة للتواصل وعقد عدة لقا ءات مع مختلف الفعاليات الحاضرة بالملتقى المنتمين لبعض الدول ولبعض الجهات بهدف عقد اتفاقيات الشراكة والتعاون إلى جانب حضوره برفقة بعض مستشاري الجهة لمختلف الأنشطة المنظمة بهذا الملتقى ومشاركته في ندوة حول الرهانات المرتبطة بدور الجهات في التنمية القروية والآمن الغذائي وقد شارك النائب الثاني شفيق راشد باسم الجهة بمداخلة في الموضوع .
وبدعوة من سعادة سفير ايطاليا قام إبراهيم مجاهد بزيارة لرواق ايطاليا حيث التقى مع حوالي 40 مستثمرا ايطاليا في الهندسة الفلاحية وكذا مع ممثلي السفارة خاصة وان جالية مهمة تنحدر من الجهة تتواجد بايطاليا