انتخب محمد كسى رئيسا لجمعية "تحدي التوحد" بخريبكة ، وذلك خلال الجمع العام التأسيسي للجمعية الذي انعقد يوم السبت 8 ابريل 2017 بدار الشباب الزلاقة بالمدينة. ويضم مكتب الجمعية، التي تعنى بأطفال التوحد و بأسرهم، كل من كمال المباركي (نائبه) ، وعبد القادر جبان (كاتبا عاما) ، و جواد معروف (نائبه) ، و فتيحة الدهماني (أمينا للمال)، و عائشة السباعي (نائبه)، وبوشعيب المسعودي ومريم كسى ومروان الناصيري (مستشارون). وتهدف الجمعية إلى تخفيف اضطراب التوحد على الأسر التي تحتضن الطفل التوحدي اعتمادا على بداغوجيات ناجحة تعمل على تصحيح السلوكات اليومية المضطربة لدى الطفل التوحدي، والعمل على إعداد فضاءات خاصة تتماشى و سلوكات أطفال التوحد، والمساهمة في السياسات العمومية الخاصة بإدماج الأشخاص في وضعية إعاقة، ومناهضة كل أشكال العنف والتمييز والتحرش الجنسي ضد أطفال التوحد ، والمساهمة في بلورة إستراتيجية وطنية لفائدة أطفال التوحد، وكذا العمل على تحسيس المشرع و الفاعل السياسي و الرأي العام الحقوقي تجاه الطفل التوحدي. كما تتوخى الجمعية تشجيع البحت العلمي و الدراسات المتعلقة بمسببات التوحد و أساليب العلاج والرعاية و التأمل، ودعم التربية الصحية و إذكاء الوعي و التحسيس بنوعية التوحد مع تصحيح المعلومات والمعتقدات المغلوطة، والاهتمام بالمشاريع المدرة للدخل لفائدة الجمعية، وخلق أوراش خاصة بالتكوين المهني لفائدة أطفال التوحد ، والعمل على عقد شراكات مع مؤسسات الدولة