لفظ شاب يبلغ من العمر حوالي خمسة عشر سنة أنفاسه غرقا داخل بركة مائية توجد وسط بقايا أوراش استخراج مادة الفوسفاط من قبل المجمع الشريف للفوسفاط على مشارف مدينة وادي زم


وذلك عندما كان الشاب مع بعض رفاقه يمارسون السباحة بالبركة المائية مما أدى إلى غرق الطفل الضحية، الأمر الذي استدعى حضور رجال الدرك الملكي والوقاية المدنية حيث تم انتشال الطفل من البركة وهو جثة هامدة ونقله بعد المعاينة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بخريبكة ومن ثم إلى المركز الوطني للتحليلات الطبية بغية إجراء تشريح طبي معمق على جثة الضحية، أثبت أن المعني مات نتيجة غرقه بالبركة المائية